قلق عائلة العطيش على ابنهم المعتقل

IMG_5561بيان عائلة المعتقل الطفل محمد عبدالحسين العطيش في حالة قلق شديد على مصير ابنهم

أفادت عائلة الطفل محمد عبدالحسين ميرزا العطيش (15 عام) من منطقة جدحفص بأن ابنهم تم استدعاءه من قبل إدارة التحقيقات الجنائية في يوم الأثنين 10 أبريل 2017 الساعة الثامنة صباحًا، بعد وصوله مع أباه إلى مبنى التحقيقات الجنائية أنظر الأب حتى الساعة الثانية ظهرا بعد أن أمروه منتسبو التحقيقات بالانصراف وسيتصلون به فيما بعد، ورد اتصال من الابن بعد حوالي ساعة من انصراف الأب، ولم يرد للعائلة بعدها أيّ اتصال لا من قبل ابنهم ولا من الجهات المعنية في التحقيقات حيث انقطعت أخباره حتى وقت كتابة هذا البيان.

وأشارت العائلة بأن ابنها الطفل محمد هو مريض بمرض السكلر (فقر الدم المنجلي) الذي يحتاج إلى رعاية خاصة وأخذ بعض الجرعات من الدواء الذي يحتاجها ابنهم، وهناك تخوف من أن ابنهم قد يكون محروم الدواء والعلاج في الوقت الحالي بسبب ظرفه حيث لا تعلم العائلة عن مصير ابنها مما يزيد قلقها بأن يكون قد تعرض للتعذيب وسوء المعاملة أو الحرمان من العلاج، وهذا القلق مبني على توارد أخبار الكثير من المعتقلين السابقين الذين تعرضوا لأبشع أنواع التعذيب داخل مبنى التحقيقات الجنائية سابقًا.
كما تطالب العائلة الجهات المعنية بأن يتم الإفراج الفوري عن ابنها الذي هو طالب في المرحلة الثانوية ليتمكن من تقديم الامتحانات في هذه الأيام، كما وعرف عنه بـ حسن الخُلق وعدم تجاوزه لما يخل بالقوانين أو الأعراف العامة وهذا ما تشهد له مدرسته. (80)

مقالات ذات صلة