البحرين تتوقع عجزا يقارب 3.4 مليارات دولار في ميزانيتي 2017 و2018

12-06-2017

29644-bahrain_from_cnbcأعلنت البحرين ميزانيتي عامي 2017 و2018 بعجز يقارب 3.4 مليارات دولار جراء تدهور اسعار النفط الذي يشكل المورد الاساسي للمملكة.

وتضمن مشروع قانون الميزانية العامة للعام 2017 الذي وافقت عليه الحكومة بتأخير ستة أشهر، ايرادات تبلغ 2.2 مليار دينار (حوالي 5.8 مليارات دولار) ونفقات تبلغ 3.5 مليارات دينار (حوالي 9.2 مليارات دولار)، مع عجر مرتقب يبلغ 1.3 مليار دينار (حوالي 3.4 مليارات دولار).

وبحسب ارقام الحكومة فان الايرادات النفطية ستسجل 1.7 مليار دينار (4.5 مليارات دولار).

اما بالنسبة لميزانية 2018 فتتوقع الحكومة ايرادات تبلغ 2.3 مليار دينار منها 1.8 مليار دينار إيرادات نفطية ونفقات تبلغ 3.5 مليارات دينار اي بعجز يبلغ 1.2 مليار دينار (3.17 مليارات دولار).

وتم احتساب ارقام مشروعي الموازنة اللذين احالتهما الحكومة على المجلس الوطني البحريني على اساس اسعار بيع النفط بقيمة 55 دولارا للبرميل، بحسب وكالة انباء البحرين، في حين ان السعر المتداول للبرميل هو دون 50 دولارا حاليا.

وتعهدت الحكومة تقليص الانفاق دون المساس بنفقات الرواتب الأساسية او ببرامج الدعم الحكومي للمواطنين.

وكانت الايرادات النفطية للبحرين تشكل 95% من مجمل ايرادات المملكة قبل تدهور الاسعار.

الجدير بالذكر أن البحرين هي اول بلد عربي قام بانتاج النفط في 1932، إلا ان احتياطاته من النفط الخام قد انخفضت، وتراجع انتاجه من الذهب الاسود في السنوات الاخيرة الى 38 الف برميل يوميا، بحسب الارقام الرسمية.

وتتشارك البحرين والسعودية حقل أبو سعفة في مياه الخليج والذي ينتج 300 الف برميل يوميا.

(147)

مقالات ذات صلة